• En
  • تسجيل الدخول

الملتقى المعماري - College of Engineering

قائمة التنقل

الملتقى

حظيت فعاليات الملتقى الأول للهندسة المعمارية الذي تنظمه جامعة نجران ممثلة بكلية الهندسة ويستمر لمدة ثلاثة أيام عرض أوراق عمل وورش متنوعة بالإضافة إلى إقبالا كثيفا من قبل طلاب الجامعة، حيث يهدف إلى تجسيد شراكة حقيقية بين العلوم التي يتعلمها الطالب في الجامعة وبين متطلبات الواقع العملي.

وأوضح عميد كلية الهندسة الدكتور عبدالله الوادعي أن الملتقى الأول اقتصر على مستوى الجامعة ليكون بذرة لملتقيات قادمة على مستوى المملكة، مؤكدا خلال الجلسة الافتتاحية للملتقى أن الجامعه تفخر بأنها ضمن 4 جامعات على مستوى المملكة يوجد بها تخصص الهندسة المعمارية التي لا غنى للبشرية عنها بحكم أنها مرتبطة بالتطور والبناء.

وكانت فعاليات الملتقى بدأت بكلمة لمنسق قسم الهندسة المعمارية بالكلية الدكتور نضال التميمي استعرض خلالها التعريف العلمي لموضوع الملتقى والأهداف من تنظيمه، أعقب ذلك حلقة نقاش بعنوان "المهندس المعماري وسوق العمل".

 واستضاف الملتقى رئيس هيئة المهندسين في نجران المهندس حمد آل الحارث والذي قدم إحصائيات القطاعات الهندسية والاحتياجات التنموية للمهندس المعماري. والمهندس كرحان ال هتيله من أمانة المنطقة بين من جهته دور المهندس المعماري كمنسق للمشاريع في الادارات الهندسية للمؤسسات الحكومية. والعقيد المهندس جعفر الزهراني من أمن المنشآت والذي تحدث عن تفرد المهندس المعماري وإمكانيات تحقيق النجاح في جميع القطاعات ومنها الادارات الهندسية التابعة لقوات الامن.

كما استضاف الملتقى المهندس عبد الرحمن الساير من شركة بن لادن للمقاولات والدكتور عبدالتواب قحطان تحدثوا عن دورة حياة المشروع الهندسي و مبادئ الاستدامة في قطاع المباني بالترتيب. فيما يستقبل معرض القسم الزوار على مدى الثلاث الايام القادمة وأهمية إقامة مثل تلك الملتقيات ودورها في تطوير الفن المعماري.

كما شهد الملتقى تدشين المعرض المصاحب الذي احتوى على نماذج لمشاريع هندسية لطلاب الكلية عكست مستوى الفهم والتميز الذي وصل اليه الطلاب خلال فترة دراستهم التي لم تتجاوز الاربع سنوات منذ افتتاح القسم.

تقرير عن الملتقى الاول للهندسة المعمارية